السيارات

نجاح اوروس يسبّب مشاكل للامبورجيني!

لم يكن مفاجئاً أن مبيعات لامبورجيني قفزت بالضعف تقريباً هذا العام بفضل الرواج الكبير لاوروس .. وهي بالطبع خطة لامبورجيني من البداية، في استغلال الطلب على الـ SUV الفاخرة حول العالم، ولكن واحدة من أهم منافسي الشركة، استون مارتن، أعلنت عن وضع قيود صارمة على معدلات الإنتاج السنوية لسيارات الـ SUV القادمة لها، رغم توقعهم للطلب العالي، رغبة في الحفاظ على حصرية العلامة.

وقد صرحت لامبورجيني بأمر مشابه في الماضي، مؤكدة أنها لن تبني أكثر من اللازم، تحديداً بين 7000 و8000 سيارة سنوياً، ولكن ما نراه الآن أن مبيعات الشركة على وشك تعدي هذا الرقم، ليصرح المدير التنفيذي للامبورجيني، ستيفانو دومينيكالي، أنها ستبيع أكثر من 8000 سيارة في 2019، وإن لم يرغب في بيع المزيد “لكون هذا الرقم هو المناسب تماماً لخطة منتجاتنا الحالية”.

ولكن قوله “خطة منتجاتنا الحالية” يفتح الباب لتوسيع هذه الخطة في المستقبل عبر إضافة موديل جديد للمجال لتصل المبيعات لحوالي 10,000 سيارة سنوياً، كما قد تحاول الشركة الدخول في أسواق جديدة عليها بفضل نجاح اوروس.

كل هذا يضع تحت النظر فكرة الحصرية .. العلامات الفاخرة على شاكلة لامبورجيني تعيش على فكرة الحصرية والخصوصية والتميز لملاكها عن الآخرين، ويرى البعض أن هذا التوسع المفاجئ قد يؤثر على صورة العلامة، وقد رد رئيس الشركة على هذا بقوله: “لن ننمو للأبد.. كل ما علينا فعله الآن هو تثبيت النتائج الحالية والحفاظ على حصريتنا”.

المصدر: المربع نت

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق