أخبار العالم

{ النقد} يحذر أوروبا من تحديات ديموغرافية

قال نائب مدير صندوق النقد الدولي، تاو تشانغ، خلال اجتماع بمدينة دوبروفنيك في كرواتيا إن أعداد السكان في وسط وشرق وجنوب شرقي أوروبا فيما عدا تركيا، سوف تتراجع بنسبة 12 في المائة بحلول عام 2050 بسبب التقدم في السن والهجرة.
ونقلت وكالة «بلومبرغ» عن تشانغ قوله إن القوة العاملة يحتمل أن تتناقص بنسبة 25 في المائة في نهاية الفترة نفسها، مستشهدا ببحث جديد لصندوق النقد الدولي. وقال إن «هذا يعني أنه سوف يتعين على من يعملون إعالة أكثر من ضعف عدد كبار السن الذين يعولونهم حاليا». وأشار تشانغ إلى أن «هذه التحديات الديموغرافية يمكن أن تتسبب في بطء كبير للنمو الاقتصادي. كما أن تقلص موارد العمل، وتراجع إنتاجية العمالة المتقدمة في السن، وزيادة الضغط على الأموال العامة، يمكن أن تكلف الدول نحو 1 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي سنويا».

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق