أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

السعودية: 5.9 مليار ريال أرباح شركات الاتصالات المدرجة في النصف الأول .. نمت 25.7 %

ارتفع صافي ربح الشركات المدرجة في قطاع الاتصالات خلال النصف الأول من العام 2019 إلى نحو 5.9 مليار ريال.
وبحسب رصد وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية”، استند إلى بيانات “تداول”، بلغت نسبة نمو صافي ربح القطاع 25.7 في المائة بما يعادل 1.2 مليار ريال، مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي 2018 البالغة أرباحها نحو 4.7 مليار ريال.
وحقق القطاع صافي ربح للربع الثاني فقط بلغ 3.01 مليار ريال، مقارنة بنحو 2.3 مليار ريال للفترة المماثلة من العام الماضي، بنسبة نمو 29.6 في المائة، باستثناء شركة اتحاد عذيب المعلقة تداولاتها في السوق. وحققت الاتصالات السعودية نموا في صافي أرباحها خلال النصف الأول بنسبة 11 في المائة، فيما حققت كل من شركة زين وموبايلي أرباحا مقارنة بصافي خسارة للفترة المماثلة. يعود ذلك إلى نمو الإيرادات الواضح على القطاع، إضافة إلى تخفيض المقابل المالي لشركة زين المتعلقة بتقديم الخدمات، وزيادة نمو قاعدة الألياف الضوئية ونمو قطاع الأعمال لشركة موبايلي.
وارتفعت إيرادات القطاع خلال الفترة إلى نحو 37.6 مليار ريال مقارنة بنحو 34.7 مليار ريال للفترة المماثلة من العام السابق بنمو 8.6 في المائة.
وبلغ هامش صافي ربح القطاع خلال النصف الأول بنحو 15.8 في المائة مقارنة بنحو 13.7 في المائة للفترة المماثلة من العام الماضي.
في حين بلغت الإيرادات خلال الربع الثاني فقط نحو 18.9 مليار ريال، بنسبة نمو 6.6 في المائة، مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق.
يأتي النمو في الإيرادات خلال النصف الأول بدعم من نمو إيرادات كل من شركة زين وشركة موبايلي، إذ نمت إيرادات زين بنسبة 17.5 في المائة وموبايلي 14.1 في المائة، فيما نمت إيرادات الاتصالات السعودية التي تستحوذ على 72 في المائة من إيرادات القطاع بنسبة 6.1 في المائة. وبلغ نصيب الإيرادات لشركة الاتصالات السعودية خلال النصف الأول نحو 71.6 في المائة من إجمالي إيرادات القطاع، مقارنة بنحو 73.3 في المائة للفترة المماثلة. فيما ارتفع نصيب شركة موبايلي من إيرادات القطاع إلى نحو 17.3 في المائة مقارنة بنحو 16.5 في المائة.
وكذلك شركة زين التي استحوذت على 11 في المائة من الإيرادات مقارنة بنحو 10.1 في المائة للفترة المماثلة.
وفيما يتعلق بالقيمة السوقية للقطاع، فبلغت بنهاية جلسة أمس نحو 242.2 مليار ريال، مسجلة ارتفاعا بنسبة 20.4 في المائة منذ بداية العام. وبلغت القيمة السوقية لقطاع الاتصالات بنهاية 2018 نحو 201.1 مليار ريال، مع الأخذ في الحسبان عدم احتساب القيم السوقية لشركة عذيب، لتعليق الشركة عن التداول.ارتفع صافي ربح الشركات المدرجة في قطاع الاتصالات خلال النصف الأول من العام 2019 إلى نحو 5.9 مليار ريال.
وبحسب رصد وحدة التقارير في صحيفة “الاقتصادية”، استند إلى بيانات “تداول”، بلغت نسبة نمو صافي ربح القطاع 25.7 في المائة بما يعادل 1.2 مليار ريال، مقارنة بالفترة المماثلة من العام الماضي 2018 البالغة أرباحها نحو 4.7 مليار ريال.
وحقق القطاع صافي ربح للربع الثاني فقط بلغ 3.01 مليار ريال، مقارنة بنحو 2.3 مليار ريال للفترة المماثلة من العام الماضي، بنسبة نمو 29.6 في المائة، باستثناء شركة اتحاد عذيب المعلقة تداولاتها في السوق. وحققت الاتصالات السعودية نموا في صافي أرباحها خلال النصف الأول بنسبة 11 في المائة، فيما حققت كل من شركة زين وموبايلي أرباحا مقارنة بصافي خسارة للفترة المماثلة. يعود ذلك إلى نمو الإيرادات الواضح على القطاع، إضافة إلى تخفيض المقابل المالي لشركة زين المتعلقة بتقديم الخدمات، وزيادة نمو قاعدة الألياف الضوئية ونمو قطاع الأعمال لشركة موبايلي.
وارتفعت إيرادات القطاع خلال الفترة إلى نحو 37.6 مليار ريال مقارنة بنحو 34.7 مليار ريال للفترة المماثلة من العام السابق بنمو 8.6 في المائة.
وبلغ هامش صافي ربح القطاع خلال النصف الأول بنحو 15.8 في المائة مقارنة بنحو 13.7 في المائة للفترة المماثلة من العام الماضي.
في حين بلغت الإيرادات خلال الربع الثاني فقط نحو 18.9 مليار ريال، بنسبة نمو 6.6 في المائة، مقارنة بالفترة المماثلة من العام السابق.
يأتي النمو في الإيرادات خلال النصف الأول بدعم من نمو إيرادات كل من شركة زين وشركة موبايلي، إذ نمت إيرادات زين بنسبة 17.5 في المائة وموبايلي 14.1 في المائة، فيما نمت إيرادات الاتصالات السعودية التي تستحوذ على 72 في المائة من إيرادات القطاع بنسبة 6.1 في المائة. وبلغ نصيب الإيرادات لشركة الاتصالات السعودية خلال النصف الأول نحو 71.6 في المائة من إجمالي إيرادات القطاع، مقارنة بنحو 73.3 في المائة للفترة المماثلة. فيما ارتفع نصيب شركة موبايلي من إيرادات القطاع إلى نحو 17.3 في المائة مقارنة بنحو 16.5 في المائة.
وكذلك شركة زين التي استحوذت على 11 في المائة من الإيرادات مقارنة بنحو 10.1 في المائة للفترة المماثلة.
وفيما يتعلق بالقيمة السوقية للقطاع، فبلغت بنهاية جلسة أمس نحو 242.2 مليار ريال، مسجلة ارتفاعا بنسبة 20.4 في المائة منذ بداية العام. وبلغت القيمة السوقية لقطاع الاتصالات بنهاية 2018 نحو 201.1 مليار ريال، مع الأخذ في الحسبان عدم احتساب القيم السوقية لشركة عذيب، لتعليق الشركة عن التداول.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق