عالم السياحة

هيئة السياحة السعودية تدرب 780 مواطناً ومواطنة على 3 برامج سياحية في جدة

نفذ المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية “تكامل”، التابع للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، ثلاثة برامج تدريبية لمئات المواطنين في محافظة جدة على مدى الأسبوعين الماضيين.
وتنفذ الهيئة هذه البرامج مشاركةً منها في تفعيل مبادرة “طموح” التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، بهدف مد الجسور بين الكوادر الوطنية وسوق العمل، عن طريق تدريب الشباب وتوعيتهم، وتزويدهم بمجموعة من المهارات الأساسية بما يؤهلهم للعمل في قطاعات السياحة والضيافة.
وبلغ عدد المستفيدين من البرامج الثلاثة 780 متدرباً، منهم 415 من الذكور، و365 من الإناث.
وأوضح مدير عام المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية “تكامل” ناصر النشمي، أن تلك البرامج تهدف إلى التعريف بمستقبل السياحة في المملكة، وأهم المشاريع السياحية الحكومية والخاصة، وشملت ثلاثة مسارات هي التعرف على فرص العمل، ومفهوم الجودة وأهميتها في الخدمات السياحية، ومهارات التعامل مع الزائر.

وأكد النشمي أن الهيئة -ممثلة بمركز “تكامل”- تدرك التحديات الكبيرة التي تواجه عمل المواطنين والمواطنات في منشآت قطاع السياحة والضيافة، ومن أهمها، عدم وعي راغبي العمل بالفرص المهنية المتوافرة في مجال السياحة والضيافة، الأمر الذي يدعو إلى التعريف بفرص العمل في القطاع السياحي، وطرق التقديم عليها، والتعرف على مفهوم العمل ومجالاته، إضافةً إلى التعرف على مزايا العمل في القطاع السياحي.
وأضاف مدير “تكامل” أن جودة الخدمات المقدمة في قطاعات السياحة والضيافة تشكل عنصراً مهماً في رفع مستوى منظومة الجودة الشاملة للقطاع، ولذا حرصنا أن يتعرف العاملون في منشآت السياحة والضيافة على مفهوم الجودة، وأبعاد جودة الخدمة الفندقية، ومفهوم ثقافة الجودة وأهميتها، كما ضمّنا هذا البرنامج المفاهيم الحديثة للجودة في المنظمات الفندقية مع عرض عدد من النماذج العالمية المتميزة للمقارنة.
وحول مسار إثراء تجربة الزائر، أفاد النشمي أن البرنامج يهدف إلى تحسين الخدمات المقدمة للزائر وفقاً لأعلى المواصفات والمعايير العالمية، حيث يقوم البرنامج على منهجية التأثير، وسهولة التنفيذ، وصولاً إلى خلق لغة مشتركة للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للزائر من قبل كافة القطاعات الحكومية والخاصة، مقدّماً شكره لجامعة الملك عبدالعزيز على استضافتها تلك البرامج في مركز الملك فيصل.

المصدر: الشرق الأوسط

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق