الطاقة

تعديلات أرامكو لتسريع الاكتتاب وتجنب تضارب المصالح

قالت وكالة بلومبرج إن تعيين ياسر الرميان، رئيسا لمجلس إدارة أرامكو خلفا لوزير الطاقة خالدالفالح، يعني فصل أرامكو عن
الوزارة وتجنب تضارب المصالح قبل طرح جزء من أسهم الشركة للاكتتاب في العام المقبل أو الذي يليه. وأشارت إلى أن التعيين يستهدف تسريع خطط الطرح التي ازدادت بعد حصول الشركة على قرض بقيمة 12 مليار دولار في أبريل الماضي من
الأسواق الدولية. وفيما تمنى الفالح لزميله الرميان في تغريدة له عبر تويتر، النجاح في خطط اكتتاب أرامكو، فإن هذا الملف
يحظى بأولوية كبيرة على مختلف المستويات باعتباره الركيزة الأساسية لرؤية 2030 التي تقوم على تنويع الإنتاج، ومن المقرر
الاستفادة من عوائده في استثمارات واسعة في الداخل والخارج خلال المرحلة المقبلة. ولفت التقرير إلى أن الرميان الذي نهض بمسؤولية صندوق الاستثمارات العامة خلال الآونة الأخيرة قفز باستثماراته لتقارب 400 مليار دولار مقابل 150 مليار دولار في 2015، موضحة أنه انضم إلى مجلس أرامكو وكان عضوا به منذ 2016 ،في إشارة للتأكيد على أنه ليس بعيدا عن الشركة وأوضاعها.
وحققت أرامكو في النصف الأول من العام الجاري أرباحا بقيمة 47 مليار دولار. من جهة أخرى، أشار تقرير لموقع اويل برايس، أن السعودية تفضل الأسواق الآسيوية لطرح اكتتاب أرامكو، مشيرا على وجه الخصوص إلى ما تتمتع به من علاقات جيدة مع
الصين واليابان. وأشارت إلى المخاوف القانونية بشأن الاكتتاب في بورصة نيويورك، وكذلك في بورصة لندن، بسبب ضبابية
الموقف فيما يتعلق بالبريكست، والتداعيات المحتملة له لاسيما وأن محاولات بريطانيا للخروج من الاتحاد الأوروبي لم تكلل
بالنجاح أكثر من مرة طوال الفترة الماضية.

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق