أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

100 مصنع سعودي تتهيأ لاستقبال «الثورة الصناعية الرابعة»

كشفت 3 جهات حكومية سعودية عن تحالفها في سبيل نشر تقنيات الثورة الصناعية الرابعة في 100 مصنع عامل في المملكة، في خطوة لمساعدة تلك المنشآت على تحقيق معدلات كفاءة إنتاج أعلى.
وتعمل الهيئة السعودية للمدن الصناعية ومناطق التقنية (مدن) عبر «برنامج الإنتاجية الوطني» بالشراكة مع صندوق التنمية الصناعية السعودي ومدينة الملك عبد العزيز للعلوم والتقنية على تبني تقنيات الثورة الصناعية الرابعة بهدف مساعدة الشركات الصناعية على التحوُّل الرقمي.
وأكد مدير عام «مدن»؛ المهندس خالد بن محمد السالم، أن البرنامج يسعى لمساعدة المصانع على تحقيق أعلى معدلات الكفاءة الإنتاجية من خلال وضع خطط تحوُّل لتطبيق مبادئ التميز التشغيلي وتقنيات الثورة الصناعية الرابعة على 100 مصنع قائم لتكون نموذجاً يحتذي به باقي المصنعين.
وأشار السالم إلى أن «مدن» تختص باختيار المصانع استناداً إلى المعايير المعتمدة لديها، وتقييم وضعها الحالي، فضلاً عن تنفيذ الدراسات التفصيلية، ومن ثم بناء خطط التحوُّل، فيما يتولى الصندوق مهمة تقييم دراسات الجدوى، وتمويل المصانع حسب أنظمته المعتمدة، بينما تعمل مدينة الملك عبد العزيز على تقييم التقنيات المستهدفة، طبقاً لمخرجات الدراسات التفصيلية.
وبيّن المهندس السالم أن الدراسة التفصيلية لتهيئة 100 مصنع للتحوُّل إلى تطبيقات الثورة الصناعية الرابعة سيتم تنفيذها بالشراكة مع الشركاء التقنيين، منها 20 مصنعاً بالتعاون مع «جنرال إلكتريك» و80 مصنعاً سيتم طرحها في وقت لاحق، فيما تم عقد ورشتي عمل بين الجهات المشاركة لبناء معايير اختيار المصانع.
وأفاد بأنه تم الإعلان عن إطلاق البرنامج عبر 3 ورش عمل أُقيمت في كلٍ من الرياض وجدة الدمام، حضرها أكثر من 200 مصنع، شهدت شرح طريقة التقديم على البرنامج ومراحل اختيار المصنع وإجراء الدراسة.
يذكر أن البرنامج يشكل مساراً لتسريع تحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030. وتندرج ضمنه أكثر من 300 مبادرة استراتيجية لتطوير 11 صناعة أساسية؛ من أهمها صناعة السيارات، والصناعات العسكرية، والطبية والاستزراع المائي والسمكي، وذلك بهدف رفع نسبة الصادرات غير النفطية إلى 50 في المائة من إجمالي صادرات المملكة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق