سوق رأس المال

المملكة تصدر سندات دولارية في أكتوبر للاستفادة من انخفاض الفائدة

كشفت مصادر مطلعة لوكالة بلومبرج – أمس عن اعتزام المملكة إصدار سندات مقومة بالدولار خلال أكتوبر، وذلك من أجل
الاستفادة من انخفاض الفائدة البنكية. ولجأ الفيدرالى الأمريكي إلى خفض الفائدة خلال الأسابيع القليلة الماضية من أجل
تحفيز الاقتصاد، وذلك تماشيا مع تقارير متواترة من المؤسسات المالية الدولية، تحذر من تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي،
ويتطلع الخبراء إلى أن تسهم هذه الخطوة في زيادة الإقراض لإقامة المزيد من المشاريع وتوفير الوظائف.
وقالت المصادر إن الجهات السعودية المعنية اقتربت من الاتفاق مع البنوك التى ستدير الطرح، مشيرة إلى إصدار سندات
بقيمة 9.10 ملياردولار خلال العام الحالى. ووفقا لتقديرات وزارة المالية، فإن الخطة الموضوعة للعام الحالي تستهدف جمع 32
مليار دولار من أجل سد العجز في الميزانية المقدر بـ 131 مليار ريال. وتستعين المملكة في سداد العجز بثلاثة مصادر أساسية هي الاحتياطي النقدي الذي يقدر بـ 500 مليار دولار، وإصدار السندات المحلية والدولية، فضلا عن ترشيد الإنفاق، وضبط الهدر المالي والتركيز على الإنفاق المحقق للقيمة المضافة. ووفقا لوزارة المالية، دخلت المملكة نادي أكبر 5 جهات إصدارا لأدوات الدين في الأسواق الناشئة. وتشير الإحصاءات إلى ارتفاع الدين العام إلى 610 مليار ريال بنهاية النصف الثاني، ووفقا للتقديرات، فإنها تعد من أقل التقديرات في أوساط مجموعة العشرين، وحققت فائضا لأول مرة منذ 5 سنوات في الربع الأول من العام الجاري بـ 27 مليار ريال، فيما من المتوقع أن يبقى معدل النمو عند مستوى 2 %خلال 2019 ،على أن يرتفع لتسجيل 9.2 %في العام المقبل.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق