أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

“أرامكو السعودية” تعتزم إنشاء مشروع مشترك للكهرباء في جازان مع “إيربرودكتس” و”أكوا باور”

أعلنت شركة “أرامكو السعودية”، على هامش “مؤتمر مبادرة مستقبل الاستثمار” اليوم بالرياض، عزمها إنشاء مشروع مشترك للكهرباء في جازان.

وقالت الشركة في بيان لها اليوم، إنه من المتوقع أن يكون المشروع المشترك مملوكًا بنسبة 46% لشركة “إير برودكتس”، و25 % لشركة “أكوا باور”، و20 % لـ”أرامكو السعودية”، و9 % لشركة “إير برودكتس قدرة”.

وأوضحت أن المشروع المشترك سيمتلك ويشغّل محطة الكهرباء المتكاملة العاملة بتقنيتي التغويز والدورة المركبة للوقود في جازان ووحدة جازان لفصل الهواء، والتي تقدر قيمتها بنحو 11.5 مليار دولار (43.12 مليار ريال).

يشار إلى أن شركة إير بروداكتس هي شركة عالمية  تعمل في مجال الغازات الصناعية، وتتمثل أعمالها الأساسية في توفير الغازات الجوية وغازات المعالجة وما يرتبط بها من معدات لأسواق التصنيع، التي تشمل قطاعات التكرير والبتروكيميائيات والمعادن والإلكترونيات والأغذية والمشروبات، كما تُعدُّ أكبر مورد في العالم لتقنيات ومعدات معالجة الغاز الطبيعي المسال.
وبحسب البيانات المتوفرة في “أرقام” كانت أرامكو قد أعلنت في أغسطس 2018 عن توقيع وثيقة شروط مع شركة إير بروداكتس، وشركة أكوا باور، لتأسيس مشروع مشترك للتغويز وإنتاج الكهرباء في مدينة جازان الاقتصادية.ووفق ما ذكرت أرامكو حينها ستنتقل ملكية أصول التغويز ومرافق إنتاج الكهرباء والمنافع المرتبطة، من أرامكو السعودية إلى المشروع المشترك، مقابل أكثر من 8 مليارات دولار، وذلك فور بدء التشغيل الناجح، مبينة أن المشروع المشترك سيقوم بتشغيلها بموجب عقدٍ مدته 25 عامًا، ولقاء رسم شهري ثابت.

وبموجب تلك الوثيقة، ستزوّد أرامكو السعودية المشروع المشترك باللقيم، والذي بدوره سينتج لها الكهرباء والهيدروجين وغير ذلك من المنافع.

وسيخدم المشروع المشترك الفرضة ومصفاة أرامكو السعودية في جازان التي تهدف إلى تكرير النفط الخام الثقيل والمتوسط، لإنتاج غاز البترول المسال والكبريت والأسفلت ومادة البنزين والبارازايلين، وزيادة الطاقة التكريرية للشركة بمقدار 400 ألف برميل في اليوم.

المصدر: أرقام

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق