أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

«ستاندرد آند بورز»: إدراج «أرامكو» سيرفع معدل نمو الاقتصاد السعودي

تتوقع مؤسسة «ستاندرد آند بورز» للتصنيفات الائتمانية – أحد أبرز المنظمات الدولية في تقييم الوضع المالي للدول والشركات – أن يساهم سهم شركة الزيت العربية السعودية «أرامكو» بعد الطرح العام والإدراج، في رفع نمو الاقتصاد المحلي السعودي، في إطار الاستفادة من حصيلة الاكتتاب.
وأوضحت «ستاندرد آند بورز» أمس، أن إدراج «أرامكو» السعودية الوشيك في سوق الأسهم المحلية، قد يساعد على تقوية صافي مركز أصول الحكومة، مشيرة إلى أن مستحصلات الطرح يمكن أن ترفع معدل النمو الاقتصادي للمملكة في المدى الطويل.
تأتي هذه التوقعات مع بدء الشركة الأعلى ربحية في العالم، بيع جزء منها على شكل أسهم للعموم غداً الأحد، عبر طرح عام أولي قد تدور حصيلته بين 20 و40 مليار دولار؛ حيث سيعلن حجم ما يكتتب به وقيمة السهم وفق السعر الأعلى يوم الاكتتاب.
وقالت «ستاندرد آند بورز» في مذكرة نشرت «رويترز» جزءاً منها، إن الجانب الأكبر من حصيلة الأموال سيؤول إلى الحكومة، من خلال صندوق الاستثمارات العامة، مشيرة إلى أن ذلك سيعزز صافي مركز الأصول المالية القوية فعلياً للبلاد، البالغ 72.7 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي.
وأوردت «ستاندرد آند بورز» حول توقعاتها من متحصلات الاكتتاب التالي: «في حالة استغلالها استغلالاً مثمراً، فإننا نعتقد أن الأصول قد تساعد أيضاً في صيانة طاقة النمو على مدى أفق تصنيفنا الممتد لثلاث سنوات». وكانت «ستاندرد آند بورز» قد صنفت السعودية عند A-/A-2 مع نظرة مستقبلية مستقرة.
من جانب آخر، انطلقت بعض البنوك السعودية منذ أيام، في الإعلان عن تمديد فترة العمل في كافة الفروع المشاركة في الاكتتاب العام، بواقع ساعتين. واتجهت بعض البنوك في المناطق الشرقية من البلاد إلى الإعلان عن تمديد العمل لثلاث ساعات، لفتح الفرصة أمام القادمين من خارج حدود المملكة، للمساهمة في الاكتتاب المنتظر.
وبحسب نشرات بثها عدد من البنوك، وضع بنك «البلاد» شعاراً له: «لراحة بالكم… مددنا ساعات العمل»، مؤكداً أن التعليمات وصلت لجميع فروعه بتمديد ساعات الدوام الرسمي خلال فترة اكتتاب «أرامكو» بمدة ساعتين للفرع داخل السعودية، بينما استثنت فروع المنطقة الشرقية لـ«البلاد»، ليستمر العمل فيها حتى الساعة السابعة مساء، أي بزيادة ثلاث ساعات عن الدوام الرسمي المعتاد، وذلك من أجل فتح فرصة الاكتتاب لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي.
في المقابل، ذهبت شريحة واسعة من البنوك لتكثيف التأكيد على أهمية استخدام الخيارات التقنية، وتقليل الضغوط على الفروع؛ حيث أكد «البنك السعودي الفرنسي» أن الاكتتاب «صار أسهل»، مع توفير إمكانية إضافة التابعين للمكتتب الرئيسي عبر الموقع الإلكتروني، دون الحاجة لزيارة الفروع، في إشارة إلى أن الاكتتاب في الطرح العام يمكن تنفيذه بالكامل دون زيارة الفرع، واستخدام الوسيلة المساهمة التقليدية في الاكتتاب عبر الفروع.
ومعلوم أن فترة عمل البنوك السعودية تبدأ من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الرابعة عصراً في الأيام المعتادة، بينما تعلن السلطة المالية ممثلة في «مؤسسة النقد العربي السعودي»، تعميماً رسمياً يوضح مواعيد عمل البنوك قبل المناسبات الدينية، كرمضان والأعياد، بوقت كافٍ ليتسنى لمراجعي وعملاء البنوك ترتيب جداول زياراتهم للفروع.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق