الطاقة

بوتين: روسيا ستواصل العمل مع السعودية لتكون سوق الطاقة متوازنة

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس أن إنتاج النفط الروسي ارتفع على الرغم من قيود الإنتاج المتفق عليها مع “أوبك” ومصدرين آخرين للنفط.
وبحسب “رويترز”، أضاف بوتين خلال مؤتمر أعمال أن روسيا ترغب في أن تكون سوق الطاقة متوازنة وقابلة للتنبؤ، وأنها ستواصل العمل مع السعودية و”أوبك” في هذا الصدد.
من جهته، قال ألكسندر نوفاك، وزير الطاقة الروسي للصحافيين، إن بلاده تعتزم إنتاج ما يراوح بين 556 و560 مليون طن من النفط هذا العام (11.17-11.25 مليون برميل يوميا)، متوقعا نمو الطلب النفطي في 2020 بنحو مليون برميل يوميا.
وأشار إلى أن روسيا، المشاركة في اتفاق عالمي لخفض إنتاج النفط، ستستهدف الالتزام بتعهداتها بموجب الاتفاق في تشرين الثاني (نوفمبر)، لافتا إلى أن وزارة الطاقة سترتب للاجتماع مع شركات النفط الروسية قبل اجتماع “أوبك+” في فيينا الشهر المقبل.
من جهة أخرى، ذكر وزير الطاقة الروسي أنه ليس مستعدا بعد لإعلان ما سيكون عليه موقف وزارته إزاء اتفاق إنتاج النفط العالمي في اجتماع “أوبك+” المقبل في فيينا.
وتجتمع منظمة البلدان المصدرة للبترول “أوبك” في الخامس من كانون الأول (ديسمبر) في مقرها في فيينا، ويلي ذلك محادثات مع مجموعة من المصدرين الآخرين من بينهم روسيا فيما يعرف بتحالف “أوبك+”.
في سياق مختلف، استبعد الرئيس الروسي أن يدخل الاقتصاد العالمي في حالة ركود في المستقبل القريب، معربا عن ثقته بأن الاقتصاد العالمي سيواصل النمو رغم الحرب التجارية بين واشنطن وبكين.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق