أخبارتقنية المعلومات

فيروس كورونا والهاتف الذكي: كيف تعقم جهازك دون إتلافه؟

مع تفشي فيروس كورونا الجديد، يطالب الخبراء الناس باتخاذ إجراءات وقائية خشية العدوى، ومنها بالتأكيد عدم لمس الأشياء الملوثة، بما في ذلك الهواتف الذكية التي تكون عرضة للتلوث أكثر من أي شيء شخصي آخر.

ووفقا لدراسات كثيرة، فإن الهواتف الذكية من بين أكثر الأشياء تلوثا بأيدي المستخدمين، الأمر الذي يقتضي غسل اليدين وتعقيمهما عقب الاستخدام.

ولكن مع تفشي وباء “كوفيد-19″، ما هي أفضل وسيلة لتعقيم الهاتف الذكي من دون إتلافه، وخصوصا في هذا الوقت حيث أجبر ملايين الأشخاص على ملازمة بيوتهم كجزء من الإجراءات والتدابير التي اتخذتها السلطات لمكافحة العدوى القاتلة التي أودت بحياة نحو 54 ألف شخص وأصابت أكثر من مليون في مختلف أنحاء العالم؟.

وجدت بعض الدراسات أن فيروس كورونا الجديد قد يكون قادرا على البقاء على بعض الأسطح لمدة تصل إلى 9 أيام أو ربما أكثر، وهذا يشمل الهاتف  الذي يتم التعامل معه باستمرار، وكثيرا ما نضغط بواسطته على وجوهنا، مما يعني أن أي بكتيريا أو فيروس أو جرثومة أخرى تشق طريقها إلى الهاتف يمكن أن تنتقل بسهولة إلى البشرة.

وتقدم شركات تقنية عديدة نصائح تتعلق بكيفية تنظيف الهواتف الذكية، إذ تقول شركة أبل على موقعها على الإنترنت إنه يمكنك تنظيف جهاز آيفون الخاص بك بأمان باستخدام مناديل مطهرة.

من جانبها أشارت سامسونغ عبر موقعها على الإنترنت إلى أنه يمكن استخدام محلول يحتوي على الكحول بنسبة 70 في المئة، واستخدامه على الهاتف بواسطة قطعة قماش من الألياف الدقيقة.

ويحذر خبراء من بعض طرق التعقيم التي قد تؤدي في النهاية إلى إتلاف شاشة الهاتف، أو ربما المكونات الداخلية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق