أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

من العاصمة الجديدة للمتحف الكبير.. السيسي يؤجل مشروعات كبرى

قالت الرئاسة المصرية إن الرئيس عبد الفتاح السيسي أجل، السبت، افتتاح مشروعات قومية كبرى، من بينها المتحف المصري الكبير ونقل الموظفين الحكوميين للعاصمة الإدارية الجديدة، من العام الحالي إلى عام 2021 بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وكان من المقرر افتتاح المتحف الجديد هذا العام، كما كان من المقرر نقل المجموعة الأولى من الموظفين الحكوميين للحي الحكومي في العاصمة الإدارية الجديدة في يونيو.

وقال بيان الرئاسة: “وجه الرئيس بتأجيل فعاليات وافتتاحات المشروعات القومية الكبرى التي كان من المفترض القيام بها خلال العام الحالي 2020 إلى العام المقبل 2021”.

وأضاف “بما في ذلك الانتقال إلى العاصمة الإدارية الجديدة، وكذلك افتتاح المتحف المصري الكبير ومتحف الحضارة المصرية، وذلك نظرا لظروف وتداعيات عملية مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد سواء على المستوى الوطني أو العالمي”.

وكانت مصر سجلت، الجمعة، 120 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا، من بينها ثلاث حالات لأجانب، وحالات لمصريين عائدين من الخارج، وأشخاص مخالطين لحالات إصابة تم رصدها في السابق.

وقال خالد مجاهد المتحدث باسم وزارة الصحة والسكان، في بيان، إن إجمالي عدد حالات الإصابة في مصر ارتفع بذلك إلى 985 حالة، في حين توفي 66 مريضا، مشيرا إلى شفاء 216 شخصا.

وأضاف أن 80 حالة إصابة تحولت نتائج تحاليلها إلى سلبية بعد أن كانت إيجابية.

وفرضت مصر، التي يبلغ عدد سكانها 100 مليون نسمة، حظرا جزئيا لمكافحة انتشار الفيروس الذي يصيب الجهاز التنفسي، وأغلقت المطارات والمنتجعات السياحية والجامعات والمدارس.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق