أخبارمتنوع

لغة كورونا: أحدث اللغات الجديدة في العالم

مع تفشي جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”، ظهرت العديد من المصطلحات بين البشر للتعبير عن أحوالهم، يمكن تكون هذه المصطلحات معهودة لكثير من الأشخاص إذا استخدمت بلغتها الأصلية، لكن مع ع العصر التكنولوجي والجائحة فقد تم مزج العديد من الحروف والكلمات لتخرج لغة جديدة، تسمى بـ “لغة كورونا“.

ما هي لغة كورونا؟

تعد لغة كورونا أحدث اللغات في العالم، حيث أعلنتها العديد من المؤسسات البحثية اللغوية، حيث جمع الباحثون في جامعة كينغز كوليدج المصطلحات العامية الجديدة، التي جاءت نتيجة ما يعيشوه الأشخاص في العالم حالياً في الوضع غير المسبوق، فقد وجد الأشخاص أنفسهم مضطرين لاستخدام مصطلحات جديدة لم تستخدم من قبل، وفق ما جاء بصحيفة ديلي ميل البريطانية.

قال توني ثورن، من مركز اللغة الحديثة في كينغز كوليدج في لندن، للصحيفة البريطانية: “علينا أن نتصالح مع المصطلحات الطبية والعلمية غير المألوفة، حيث إن لغة كورونا تساعد الجمهور على فهم الأزمة ولكنها قد تزيد أيضاً من مستويات التوتر والارتباك إذا لم يتمكن الناس من مواكبة الأمر”.

وتابع: ‘في الصين أدى فيروس كورونا المستجد إلى تخصص جديد كامل؛ من أجل جعل خدمات اللغة جزءً من الاستجابة للطوارئ. وهذا يؤكد الحاجة إلى مشاركة اللغويين في محاربة الفيروس التاجي؛ لمنع سوء الاتصال والسيطرة عليه”.

مصطلحات لغة كورونا:

  • Coronalusional: وجود أفكار وهمية أو غريبة بسبب الوباء.
  • Covidiot: شخص يعصي قواعد الإغلاق أو العزلة الذاتية.
  • Covid-19 lbs: الوزن المكتسب أثناء الإغلاق.
  • Corona Bae: الشريك الذي تعيش معه في الحجر الصحي.
  • Drivecation: عطلة في بيت متنقل متوقف.
  • Hamsterkaufing: تخزين الطعام مثل الهامستر “بالألماني”.
  • ISO: العزلة “بالأسترالية”.
  • Isodesk: مكان العمل في المنزل.
  • Miley Cyrus: فيروس كورونا.
  • Sanny: مطهر اليدين.
  • Morona: شخص يتصرف بشكل معنوي أثناء الوباء.
  • Post-rona: عندما ينتهي الوباء.
  • The rona: كلمة أخرى للفيروس التاجي “بالأسترالي”.
  • Quarantine and chill: تقشعر لها الأبدان في المنزل أثناء الوباء.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق