أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

“ستاندرد آند بورز”:تثبيت التصنيف الائتمانى لمصر مع نظرة مستقبلية إيجابية

رغم التداعيات السلبية لأزمة “كورونا” على اقتصاد دول العالم، إلا أن الاقتصاد المصرى وبشهادة المؤسسات الدولية حافظ على استقراره وآفاقه المستقبلية الإيجابية، حيث استمر تثبيت التصنيف الائتمانى لمصر من قبل وكالة “ستاندرد آند بورز”.. وهو المستوى الأفضل خلال 8 سنوات بفضل نجاح برنامج الإصلاح الاقتصادي.

ويعبر التصنيف الائتمانى عن قدرة الدولة على الوفاء بالتزاماتها فى موعد استحقاقها.

وأعلنت وكالة “ستاندرد آند بورز” تثبيت التصنيف الائتمانى لمصر وإبقاءه عند مستوى (بي)، مع نظرة مستقبلية مستقرة، وذلك فى أبريل 2020 – وهو المستوى الأفضل خلال 8 سنوات- محتفظاً بنفس المستوى منذ مايو 2018م.

وأرجعت وكالة “ستاندرد آند بورز” تثبيت التصنيف الائتمانى لمصر إلى معدلات النمو المتوقعة مدعومة بتنفيذ الإصلاحات الاقتصادية والمالية منذ عام 2016م،  فضلاً عن تحسن الإطار النقدي، كما توقعت الوكالة أن تبقى السيولة الخارجية كافية لتحمل الصدمات، على الرغم من التأثير السلبى لأزمة كورونا على النشاط الاقتصادى واحتياطيات النقد الأجنبي.

وأبرزت توقعات الوكالة لمؤشرات الاقتصاد المصري أن يصل معدل نمو الاقتصاد المصرى إلى 2.8% عام 2020- بالرغم من أزمة كورونا- بعدما سجل 5.6% عام 2019 م.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق