أخبارأخبار العالم

“أونكتاد” يحذر من تداعيات كورونا على تحقيق أهداف التنمية العالمية

خلال إطلاقه نسخة عام 2020 من تقرير “نبض أهداف التنمية المستدامة”، حذر مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (أونكتاد) من خطورة أزمة جائحة فيروس كورونا التي تجعل أهداف التنمية الاقتصادية والاجتماعية والبيئية والتنموية بعيدة المنال.  وأشار ” ستيف ماكفيلي”.. كبير خبراء الإحصاء بأونكتاد.. إلى أنه على الرغم من وجود فيروس كورونا، ومن محاولات احتوائه، ومن أن الجميع يعملون من المنزل، كان من المهم للغاية بالنسبة لأونكتاد نشر تقرير نبض أهداف التنمية المستدامة في الوقت المناسب.

وأضاف ” ماكفيلي” أن تحديات التنمية التي تواجه العالم لم تتوقف ولم تختف بعد، ومن المهم أن نواصل الإبلاغ عن التقدم المحرز نحو خطة 2030، وأن تستمر المنظمة في أداء الدور المهم الذي تقوم به في تلك المسيرة.

واستطرد ” ماكفيلي” : “بينما نناقش تأثيرات كوفيد ١٩ طوال التقرير، فإننا نستكشف أيضاً مشكلات القياس والآثار المترتبة على الإحصاءات نفسها”، مشيراً إلى أن الحكومات والجمهور يواجهان معضلة، حيث يمكن استخدام التكنولوجيا لتتبع الجمهور خلال الجائحة، ولكن يمكن استخدام التكنولوجيا ذاتها لتتعقب الجميع بعد ذلك؟!!.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق