أخبارتقنية المعلومات

إيرادات أمازون الأمريكية .. ما مصدرها؟

نقلا” عن أرقام تطورت شركة “أمازون” الأمريكية على مدار السنوات، فلم تعد متجرًا إلكترونيًا فحسب، فعلى الرغم من أن التجارة الإلكترونية تشكل جزءًا كبيرًا من إجمالي مبيعات الشركة، إلا أن “أمازون” تعتمد على نموذج إيرادات متنوع يحقق لها مليارات الدولارات، من خلال قطاعات مختلفة.

وتعد “أمازون” حاليًا أكثر متاجر التجزئة قيمة في العالم، بقيمة سوقية تبلغ 1.7 تريليون دولار، ومن المتوقع أن تساهم الشركة بـ 4.6% من إجمالي مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة الأمريكية بنهاية هذا العام.

نموذج إيرادات متنوع

– من أهم عوامل نجاح شركة “أمازون” هو تنوع مصادر إيراداتها، وتمثل مبيعاتها عبر الإنترنت نسبة كبيرة من إجمالي إيرادات الشركة، فخلال الفترة من يونيو 2019 إلى 2020، حققت مبيعات منتجات موقع “أمازون” 163 مليار دولار، أي أكثر من إيرادات باقي إيرادات وحدات الأعمال الأخرى للشركة مجتمعة.

– يعد “برايم داي” من أهم الأيام لمبيعات “أمازون”، والذي أصبح حدثًا مهمًا مثل “الجمعة السوداء”، ومن المتوقع أن يحقق هذا اليوم إيرادات عالمية للشركة تبلغ نحو 10 مليارات دولار هذا العام.

– في حين تشكل التجارة الإلكترونية جزءًا كبيرًا من إجمالي إيرادات “أمازون”، إلا أن هناك العديد من القطاعات التي تحقق إيردات ضخمة بمليارات الدولارات للشركة، بما في ذلك وحدة خدمات بائعي الطرف الثالث التي تعد ثاني أكبر وحدة للشركة من حيث صافي المبيعات، بحجم إيرادات بلغ 63 مليار دولار على مدار العام.

ويوضح الجدول التالي قطاعات الأعمال المتنوعة لأمازون، وصافي مبيعات كل قطاع في الفترة بين يونيو 2019 و2020.

قطاع الأعمال

صافي المبيعات بالمليار دولار خلال الفترة من يونيو 2019 و2020

المتجر الإلكتروني

163

خدمات بيع الطرف الثالث

63

خدمات أمازون ويب

40

خدمات الاشتراكات

22

المتاجر الواقعية

17

وحدات أعمال أخرى

17

إجمالي الإيرادات

322

– لا تعد “أمازون” الشركة الوحيدة التي تتبنى نموذج إيرادات متنوعاً، فهناك الكثير من شركات التكنولوجيا الكبيرة التي تحقق إيراداتها من خلال مجموعة من التطبيقات والخدمات والمنتجات، من بينها شركة “أبل”. فبينما يأتي جزء كبير من إيرادات “أبل” من مبيعات “آيفون”، إلا أن 17% من إيرداتها تأتي من مجموعة من الخدمات، مثل “أبل باي” و”أبل ميوزيك”.

– أثبت نموذج الإيرادات المتنوع أهميته على نحو خاص خلال عام 2020، فالعديد من شركات الجوالات على سبيل المثال اضطرت إلى تأجيل إنتاج أو إطلاق الجوالات المرتقبة بسبب جائحة كورونا، لكنها كانت تعتمد على مصادر أخرى للإيرادات.

المصدر: فيجوال كابيتاليست

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق