أخبارأخبار العالم

للمرة الرابعة.. سويسرا تتصدر قائمة أفضل دول العالم في تنافسية المواهب

للمرة الرابعة على التوالي، تحتل سويسرا صدارة قائمة أفضل دول العالم في استقطاب العمال المهرة ورعايتهم، بالرغم من تداعيات فيروس “كورونا”.

وتمكنت سويسرا من الاحتفاظ بالمرتبة الأولى في تصنيف المواهب العالمية لعام 2020 الصادر عن “آي إم دي”، متجاوزة جيرانها الآخرين في القارة الأوروبية بما في ذلك الدنمارك ولوكسمبورج وآيسلندا والسويد.

ويقيّم المؤشر 63 دولة من خلال ثلاثة معايير رئيسية وهي الموارد المخصصة لتنمية القوى العاملة محليًا، وعامل مدى الاستعداد والذي يرصد جودة المهارات والكفاءات المتوفرة، وعامل الجاذبية والذي يتبع مدى جذب الاقتصاد للأجانب والاحتفاظ بالمواهب.

ويهدف تصنيف تنافسية المواهب، في نسخته السابعة، إلى تقديم صورة حول مجموعة المواهب في مختلف الاقتصادات وبالتالي قدرتها على التنافسية العالمية.

ويقول كبير الاقتصاديين في المعهد “خوسيه كاباليروس” إن الوباء وفر فرصة للاقتصادات لكي تستثمر في شعوبها وتتكيف مع الطرق الجديدة للعمل.

وأوضح أنه من شأن تمكين الموظفين من اكتساب مهارات جديدة أو إعادة  تعزيز المهارات الحالية أن يكون ضروريًا للحفاظ على فاعلية المواهب في المستقبل القريب.

وتابع: ستكون هذه الفاعلية ضرورية لمواجهة التحديات الجديدة التي قد تنشأ في أعقاب الأزمة الحالية.

وتجدر الإشارة إلى أن التقرير، كما هو الحال في السنوات السابقة، أعد في الفترة بين يناير وحتى أبريل، وعلى هذا النحو فإنه لا يعكس التأثير الكامل لوباء “كورونا”.

وجاءت الولايات المتحدة، وهي الدولة صاحبة الاقتصاد الأكبر عالميًا، في المرتبة الخامسة عشرة، بعد ألمانيا (المركز الحادي عشر) وأستراليا (الترتيب الثالث عشر) وهونج كونج (المرتبة الرابعة عشرة).

وعلى ما يبدو أن تأثير البريكست في تنافسية المواهب داخل المملكة المتحدة ينعكس على الأرقام، ففي عام 2016، وهو عام استفتاء عملية الخروج، كانت بريطانيا تشغل الترتيب السادس عشر، لكنها تشغل المرتبة الثالثة والعشرين هذا العام.

ومن المرجح أن يكون تراجع قدرة المملكة المتحدة في تنافسية المواهب، عبارة عن انعكاس لحالات عدم اليقين المحيطة بعملية مغادرة عضوية الاتحاد الأوروبي.

أفضل 10 دول حول العالم تضم العمال الموهوبين:

الترتيب في 2020

الدولة

الترتيب في (2019)

01

سويسرا

(1)

02

الدنمارك

(2)

03

لوكسمبرج

(5)

04

آيسلندا

(7)

05

السويد

(3)

06

النمسا

(4)

07

النرويج

(6)

08

كندا

(13)

09

سنغافورة

(10)

10

هولندا

(9)

ويأتي احتفاظ سويسرا بالصدارة مع قيامها بالموازنة بين نظام تعليمي عالي الجودة لأولئك الذين يتجهون للجامعات وأولئك الذين يتجهون للتدريب المهني، كما أن البلاد جاذبة للعمالة الأجنبية بسبب جودة مستوى المعيشة والأجور المرتفعة.

كما حلت الدنمارك في المرتبة الثانية في ظل حقيقة تمتعها بالأداء القوي جراء التأكيد على تكافؤ الفرص عبر المجتمع.

وشهدت لوكسمبرج تحسنًا مستمرًا على مدى السنوات الخمس الماضية، بعدما تقدمت من المركز الحادي عشر إلى المركز الثالث، وهو ما يرجع إلى النشاط المتواصل في عامل الاستثمار والتنمية عبر قوتها العاملة.

وعربياً، حلت الإمارات في صدارة قائمة تنافسية المواهب، لتأتي في المركز الرابع والعشرين عالميًا.

وتأتي قطر لتكون الثاني عربيا والتاسع والعشرين عالميا، يليها السعودية في المركز الرابع والثلاثين عالميا ثم الأردن في المرتبة التاسعة والأربعين حسب التقرير.

ومن بين الدول الـ10 التي تأتي في قاع التصنيف، ما يعني أنها تفتقر للعمالة الماهرة: روسيا وبلغاريا والمكسيك ورومانيا والبرازيل وفنزويلا وجمهورية سلوفاكيا والهند ثم منغوليا في المرتبة الأخيرة.

المصادر: آي إم دي – سي إن بي سي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق