أخبارالبنوكسوق رأس المال

دويتشه بنك قد ينقل نصف العاملين في نيويورك لمراكز أصغر

قالت مديرة أعمال دويتشه بنك في الأمريكتين إن البنك قد ينقل نصف طاقمه في مانهاتن والبالغ عددهم 4600 شخص إلى مراكز أصغر عبر الولايات المتحدة خلال السنوات الخمس المقبلة.

وتوقعت كريستيانا رايلي، المدير التنفيذي للأمريكيتين، في مقابلة مع صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية، اليوم الأحد، أن تركز البنوك موظفيها في المناطق المختلفة منخفضة التكلفة في الولايات المتحدة بدلا من نسخ نموذج بعض شركات التكنولوجيا التي تسمح لطاقمها بالعمل من أي مكان يريدونه.

وأضافت: “أنا متفائلة من أن نيويورك سوف تظل مركزا إلى حد ما.. وسوف تظل كميات هائلة من رأس المال المؤسسي في نيويورك وحولها ولكن هذا قد لا ينطبق على جميع الأشخاص العاملين هناك في الوقت الحالي”.

وتدرس البنوك والشركات الأخرى طرقا لإعادة توزيع مواقع مكاتبهم وكذلك كمية العمل الذي ينبغي القيام به في الموقع في الفترة اللاحقة لوباء فيروس كورونا الذي أجبر عددا غير مسبوق من الأشخاص على العمل من المنزل.

وقال بنك “دويتشيه” الأسبوع الجاري إنه يتوقع انخفاض تكاليفه المعدلة في 2022 بمقدار يزيد عن المعلن سابقا بـ300 مليون يورو (363 مليون دولار) بفضل تأثير الوباء على عادات العمل.

وقال البنك في سبتمبر إن العاملين في نيويورك قد يواصلون العمل من المنزل حتى منتصف العام المقبل، ويخطط البنك الذي يقع مقره في فرانكفورت أن يترك المكاتب في 60 وول ستريت والانتقال إلى المقرات الجديدة في كولومبوس سيركل (دوار كولومبوس) في مانهاتن العام المقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق