أخبار مملكة الاقتصاد والأعمالالاقتصاد الاسلامي

نمو طفيف لأرباح “دبي الإسلامي” بالربع الثاني من 2021

حقَّق بنك دبي الإسلامي، نمواً طفيفاً بنسبة 0.3% في صافي أرباح الربع الثاني من العام الحالي، على أساس سنوي، لتصل إلى 1.01 مليار درهم، كنتيجة مباشرة لإدارة التكاليف، واستمرار نمو الدخل من الأعمال الأساسية، وخفض مخصَّصات انخفاض القيمة، وفقاً لبيان صادر اليوم الأربعاء.

أمَّا ما يتعلَّق بأرباح النصف الأول من العام؛ فقد سجَّلت انخفاضاً بنسبة 12%، مسجلةً 1.8 مليار درهم، مقابل 2.1 مليار درهم في النصف الأول من العام الماضي.

  • بلغت قيمة التمويلات المتعثِّرة 13.1 مليار درهم مقابل 12.1 مليار درهم في نهاية عام 2020.
  • ساهمت الخدمات المصرفية للأفراد بنسبة 36% في صافي الإيرادات التشغيلية للبنك مقابل 40% للشركات.
  • 6.5 مليار درهم تمويلات جديدة للأفراد بالنصف الأول من العام مقابل 12 مليار درهم للشركات.

قال عبدالله الهاملي العضو المنتدب للبنك، إنَّ إجمالي أقساط القروض المؤجَّلة للعملاء الذين تأثَّرت أعمالهم بسبب جائحة كورونا وصل حتى الآن إلى 9.5 مليار درهم إماراتي لأكثر من 54 ألف متعامل.

من جانبه، أكَّد الدكتور عدنان شلوان الرئيس التنفيذي لمجموعة “بنك دبي الإسلامي” أنَّ البنك مستمر في مسار التعافي كما هو مخطط، إذ ما يزال التمويل والسيولة يشكِّلان العامل المحوري في النمو، فقد شهدت ودائع المتعاملين نمواً بنسبة 6% منذ بداية العام حتى الآن لتصل الآن إلى 218 مليار درهم.

أضاف: “بقيت نسبة تغطية السيولة أعلى بكثير من الحدِّ الأدنى للمتطلَّبات التنظيمية عند 152%، و ماتزال ودائع المتعاملين تشكِّل مصدر التمويل الرئيسي للبنك، إذ تمثِّل أكثر من 70% من إجمالي قاعدة التمويل، كما تظل مصادر التمويل البديلة متاحة لـ”بنك دبي الإسلامي” على الرغم من البيئة العالمية الصعبة.

الشرق نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق