أخبار العالم

في صفقة بـ6 مليارات دولار.. “أوريدو” القطرية تدمج وحدتها بإندونيسيا في “سي كيه هوتشون”

اتفقت “سي كيه هوتشون القابضة”، و”أوريدو” القطرية على دمج أعمالهما في مجال الاتصالات الإندونيسية في صفقة بلغت قيمتها 6 مليارات دولار، في خطوة للتصدي للمنافسة في أكبر سوق في جنوب شرق آسيا من ناحية عدد المشتركين.

الشركة المدمجة سيصبح اسمها “بي تي إندوستات أوريدو هوتشون”، وستظل مدرَجة في السوق الإندونيسية، بحسب ما ذكره بيان.

من المتوقَّع أن يحقق الكيان عائدات سنوية تبلغ حوالي 3 مليارات دولار. كما يمكن أن يؤدي الدمج بين الجهتين إلى وضع الشركاء الجدد في مركز أفضل لمواجهة المنافسين الأكبر، مثل أكبر مشغِّل اتصالات في البلاد، “بي تي تيلكوم إندونيسيا” المملوكة للدولة، و”بي تي إكس إل أكسياتا”، الذراع المحلية لشركة “أكسياتا جروب بيرهاد”.

كانت “سي كيه هوتشون”، وهي مجموعة أسسها أغنى رجل في هونغ كونغ، لي كا شينج، قد اتخذت في عام 2019 نهجاً أولياً لدمج الوحدة مع “إكس إل”، وفقاً لما قاله أشخاص مطَّلعون على الأمر آنذاك.

عملت “جيه بي مورجان تشيس” كمستشار مالي لـ”أوريدو”، في حين قدَّمت مجموعة “غولدمان ساكس”، و”إتش إس بي سي القابضة” المشورة لشركة “سي كيه هوتشون”. أما “إندوستات أوريدو”، فقد استعانت بـ”باركليز” كمستشار مالي لها.

وتسعى شركات الاتصالات لبيع الأصول التي ليست جزءاً من أعمالها الأساسية، مثل الأبراج اللاسلكية ومراكز البيانات، وسط اهتمام متزايد من المؤسسات المالية، وصناديق البنية التحتية.

يأتي تخلُّص “إندوسات” من مراكز البيانات بعد بيعها لأكثر من 4200 برج إلى “ديجيتال كولوني”، المعروفة الآن باسم “ديجيتال بريدج”، في وقت سابق من العام الحالي في صفقة بيع وإعادة تأجير بقيمة 750 مليون دولار.

الشرق نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق