أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

“أوبر” و”كريم” تواجهان نزاعاً ضريبياً في السعودية بـ100 مليون دولار

تواجه “أوبر” (Uber) وشركتها التابعة “كريم” (Careem) استحقاقات ضريبية في السعودية بعشرات ملايين الدولارات، وفق مصادر مطلعة.

اثنان من المصادر كشفا أن شركتي “أوبر” و”كريم” (مقرها دبي) تواجهان فاتورة ضريبية مُجمّعة في المملكة تبلغ قيمتها حوالي 100 مليون دولار. مُضيفين أن هذه المطالبات مرتبطة بنزاعٍ حول كيفية احتساب ضريبة القيمة المضافة المستحقة خلال السنوات القليلة الماضية، وآلية اقتسامها ما بين شركات العمل المؤقت والمتعاقدين الأفراد معها. كما تتضمن المطالبات غرامات كبيرة نتيجة تأخر هذه الشركات بالسداد.

ولفتت المصادر إلى أن العديد من الشركات تحاول التفاوض بهذا الخصوص مع الهيئة العامة للزكاة، والتي لم ترد على طلب “بلومبرغ” للتعليق حول الموضوع، في حين رفضت شركتا “أوبر” و”كريم” التعليق.

يتسق هذا النزاع الضريبي في السعودية مع النقاش العالمي حول كيفية فرض ضرائب على أنشطة شركات العمل المؤقت أو منصات “الاقتصاد التشاركي” مثل “أوبر” وإير بي إن بي” (Airbnb) و”تاسك رابيت” (TaskRabbit)، والتي تعتمد على السائقين أو الناقلين أو المضيفين الذين لا تطالهم غالباً السقوف الضريبية.

لكن، في المقابل، فإن التكاليف غير المتوقعة لهذه النزاعات، قد تكمن في إثارة مخاوف المستثمرين، في وقتٍ يحاول فيه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان والمسؤولون السعوديون جذب الشركات متعددة الجنسيات إلى المملكة وتعزيز الاستثمار الأجنبي.

الشرق نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق