أخبار مملكة الاقتصاد والأعمال

ولي العهد السعودي يُطلق خارطة طريق لتقليل الانبعاثات الكربونية بالمنطقة

أعلن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان أنه سيتم وضع خارطة طريق لتقليل الانبعاثات الكربونية في المنطقة بأكثر من 10% من الإسهامات العالمية. فضلاً عن برنامج لزراعة 50 مليار شجرة في المنطقة، بما يسهم في تحقيق نسبة 5% من المستهدف العالمي للتشجير.

وأضاف خلال افتتاح القمة الأولى لمبادرة الشرق الأوسط الأخضر، التي تُعقد في الرياض، أن مصادر الطاقة التقليدية كانت أهم الأسباب لتحول دول المنطقة والعالم من اقتصاديات تقليدية إلى اقتصاديات فاعلة عالمياً، والمُحرك والدافع الرئيسي نحو أسرع نمو اقتصادي عرفته البشرية على الإطلاق.

حزمة مشاريع

الأمير محمد بن سلمان أشار إلى أن هناك فجوات في منظومة العمل المناخي في المنطقة، ونستطيع عبر تنسيق الجهود الإقليمية ومشاركة الخبرات والتقنيات، أن نحقق إنجازات متسارعة في مبادراتنا. مُعلناً أن المملكة ستعمل على إنشاء منصة تعاون لتطبيق مفهوم الاقتصاد الدائري للكربون، وتأسيس مركز إقليمي للتغير المناخي، وإنشاء مجمع إقليمي لاستخلاص الكربون واستخدامه وتخزينه، وتأسيس مركز إقليمي للإنذار المبكر بالعواصف، وتأسيس مركز إقليمي للتنمية المستدامة للثروة السمكية، وإنشاء برنامج إقليمي لاستمطار السحب.

وامتداداً لدور المملكة في تنمية أسواق الطاقة، كشف ولي العهد السعودي عن العمل على تأسيس صندوق للاستثمار في حلول تقنيات الاقتصاد الدائري للكربون في المنطقة، ومبادرة عالمية تساهم في تقديم حلول الوقود النظيف، لتوفير الغذاء لأكثر من 750 مليون شخص بالعالم. ويبلغ إجمالي الاستثمار في هاتين المبادرتين حوالي 39 مليار ريال، ستساهم السعودية في تمويل 15% منها، كما ستعمل مع الدول وصناديق التنمية الإقليمية والدولية لبحث سبل تمويل وتنفيذ هذه المبادرات.

أبرز المواقف

تضمّن افتتاح القمة الأولى لمبادرة الشرق الأوسط الأخضر كلماتٍ لرؤساء وفود الدول، من أبرز ما جاء فيها:

· ولي عهد الكويت: ندعم مبادرة السعودية لتنفيذ أهداف مبادرة الشرق الأوسط الأخضر

· الوزير الأول الجزائري: الجزائر تعمل على توسيع مشروع السد الأخضر من 3.7 مليون هكتار إلى 4.7 مليون كمساهمة بمبادرة السعودية لحماية المناخ.

· رئيس وزراء اليونان: هناك مفاوضات مع مصر لإدخال طاقتها الشمسية النظيفة إلى السوق الأوروبية

· رئيس وزراء المغرب: المملكة تستهدف خفض الانبعاثات الدفيئة بنسبة 45% بحلول 2030

· رئيس وزراء باكستان: بحلول 2030 نسبة 60% من طاقة البلاد ستكون نظيفة و30% من النقل والموصلات ستكون كهربائية

· رئيسة وزراء تونس: ندعو الدول المانحة لزيادة ضخ التمويل للدول النامية لدفع تقدمها نحو الاقتصاد الأخضر

· نائب رئيس الوزراء العراقي: نخطط للوصول إلى 12 غيغاواط كهرباء من الطاقة الشمسية خلال السنوات العشر المقبلة

· وزير الطاقة القطري: زراعة مليون شجرة قبل كأس العالم 2022، والتي ستكون أول بطولة خالية من البصمة الكربونية. وزراعة 10 ملايين شجرة بحلول 2030 بإطار المشاركة بمبادرة الشرق الأوسط الأخضر.

· وزيرة البيئة المصرية: 100% من مشروعات الحكومة ستكون خضراء في 2030. وسنطلق استراتيجيتنا الوطنية للتغيرات المناخية 2050 في مؤتمر غلاسكو.

· أمين عام جامعة الدول العربية: الأراضي المتصحرة والمهددة بالتصحر 86% من مساحة الدول العربية. والأراضي المتدهورة 60%، منها 26% شديدة التدهور.

الشرق نيوز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق